عشية انتهاء مهلة المتظاهرين.. مواجهات عنيفة قرب ساحة الاحتجاج في بغداد

عشية انتهاء مهلة المتظاهرين.. مواجهات عنيفة قرب ساحة الاحتجاج في بغداد

تجددت المواجهات بين المحتجين والقوات الأمنية في ساحة الطيران، القريبة من ساحة التحرير مركز الاحتجاجات وسط العاصمة العراقية بغداد، قبل يوم من انتهاء مهلة المتظاهرين للسلطات بتنفيذ مطالبهم أو البدء بخطوات تصعيدية.

وقال مراسل الجزيرة إن المحتجين أغلقوا كل الطرق المؤدية إلى ساحة الطيران بالإطارات المحروقة، بعد التوتر الذي حصل بينهم وبين القوات الأمنية.

وقد أطلقت القوات الأمنية الرصاص الحي وقنابل الغاز المسيلة للدموع لتفريق المحتجين وإعادة فتح الطرق المغلقة، مما أدى إلى حدوث حالات اختناق في صفوف المحتجين، وتحدثت تقارير إعلامية عن إصابة 14 متظاهرا خلال المواجهات.

وبالتزامن مع ذلك، أغلق محتجون في مدن عدة جنوب البلاد العديد من الطرق والجسور، في حين استمر الإضراب العام في مدينة الناصرية.

وفي إطار متصل، طالب شيوخ عشائر محافظة ذي قار جنوب العراق، البرلمان بالإسراع في تحقيق مطالب المتظاهرين التي وصفوها بالعادلة والدستورية، مؤكدين ضرورة الحفاظ على سلمية الاحتجاجات في البلاد.

وحذر شيوخ عشائر محافظة ذي قار خلال اجتماع لهم في مدينة الناصرية، مركزِ المحافظة، الحكومة والبرلمان من المماطلة والتسويف في تحقيق مطالب المتظاهرين، ودعوا للإسراع بمحاكمة قتلة المتظاهرين في عموم البلاد، وأكدوا رفضهم تجاوز المؤسسات التربوية والحكومية.

ويشهد العراق احتجاجات منذ مطلع أكتوبر/تشرين الأول من العام الماضي، مطالبة بمحاكمة الفاسدين ورحيل كافة النخب السياسية، أسفرت عن مقتل وإصابة المئات وفق إحصاءات لمنظمات حقوقية دولية.

المصدر : وكالات,الجزيرة

Print Friendly, PDF & Email