rawabet center facebook rawabetcenter-twitter rawabetcenter-twitter

سابك توجه أنظارها إلى أسواق أفريقيا


الرياض- كشف الرئيس التنفيذي لشركة سابك السعودية يوسف البنيان، أن شركته التي تعد أكبر شركة بتروكيماويات في منطقة الشرق الأوسط، ستركز على السوق الأفريقية العام الجاري، ووضعت استراتيجية مفصلة لذلك.

وقال البنيان، خلال مؤتمر صحافي للشركة أمس في الرياض، إنهم يتطلعون في 2017 لتحقيق نمو في الأرباح، بعد التراجع المسجل في العام الماضي. وتراجع صافي ربح شركة سابك خلال العام الماضي، بنسبة 4.6 بالمئة، إلى 4.77 مليار دولار مقارنة بنحو 5 مليارات دولار في الفترة المناظرة من العام الماضي. وأشار البنيان إلى الشركة “حققت نتائج إيجابية خلال العام 2016، إذا ما أخذنا في الاعتبار تحديات الاقتصاد العالمي، واستمرار انخفاض أسعار النفط”.

وأكد الرئيس التنفيذي للشركة السعودية أن الشركة مازالت متفائلة بمشروع البتروكيماويات المقترح في الولايات المتحدة مع إكسون موبيل، وسيتم اتخاذ قرار مبدئي بخصوص هذا الاستثمار في غضون أشهر.

وكانت سابك إحدى كبرى شركات البتروكيماويات في العالم قد قالت في يوليو إنها تدرس بناء مجمع للبتروكيماويات على ساحل الخليج الأميركي مع وحدة تابعة لإكسون موبيل. ومن المقرر أن يورد المشروع الإيثيلين إلى وحدات أخرى لإنتاج المشتقات.

وتحرص سابك على الاستثمار في الخارج لتنويع مخاطرها وتحسين إمكانية دخولها للأسواق الأجنبية. وقال البنيان إن “الشركة تتطلع لضخ استثمارات أخرى بالولايات المتحدة تتراوح قيمتها بين 2.5 مليار و3 مليارات دولار”. وأضاف “نعتقد أن سابك تحتاج لتعزيز مركزها في الولايات المتحدة والاستفادة من النمو الحالي للطلب في أنشطتنا الخاصة بالسلع الأولية”.

وذكر أن سابك قد تصدر إعلانا بخصوص مشروع الإيثيلين في الربع الثاني من العام الحالي وإن كان ذلك غير مؤكد. ولم يخض البنيان في تفاصيل بخصوص الاستثمارات المحتملة لكنه قال إن “بعضها سيتم عبر عمليات شراكة والبعض سننفذه وحدنا لأني أعتقد أننا في سابك نملك القدرة على القيام بذلك بأنفسنا”.

العرب اللندنية

Print Friendly, PDF & Email