مقتل 34 مدنيا خلال 24 ساعة في دير الزور وتيلرسون ولافروف يبحثان الوضع في سوريا

مقتل 34 مدنيا خلال 24 ساعة في دير الزور وتيلرسون ولافروف يبحثان الوضع في سوريا

51

أفاد المرصد السوري الأحد بمقتل 34 مدنيا بينهم 15 طفلاً خلال الساعات الـ24 الماضية جراء القصف المدفعي والجوي على الريفين الشرقي والغربي لمدينة دير الزور.

وقال المرصد، في بيان صحفي الأحد، إن طائرات حربية يعتقد أنها روسية أغارت على منطقتي البوليل وموحسن، خلال الـ24 ساعة الفائتة، عند ضفاف الفرات الغربية بريف دير الزور الشرقي، متسببة في مقتل ثمانية مواطنين بينهم خمسة أطفال.

وحسب المرصد، قصفت طائرات حربية يعتقد أنها روسية منطقة زغير جزيرة بريف دير الزور الغربي ما تسبب بمقتل تسعة مواطنين، حيث استهدفت الضربات عبَّارات نهرية وقوارب خلال تنقلها بين ضفتي النهر بالإضافة لاستهداف ممتلكات مواطنين أخرى.

وطبقا للمرصد، فانه مع تزايد وتيرة القصف وتصاعد شدته، على المدن والبلدات والقرى تتواصل عمليات النزوح في ريف دير الزور، حيث تقوم عائلات جديدة بترك قراها ومساكنها، نتيجة التصعيد في القصف الجوي والبري، متجهة نحو مناطق بعيدة عن القصف، حيث توجهت كثير من العائلات نحو منطقة الميادين ومناطق أخرى في الريف الشرقي لدير الزور.

ومن جانب آخر، قالت وزارة الخارجية الروسية الأحد إن وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون اتصل هاتفيا بنظيره الروسي سيرغي لافروف السبت لبحث الوضع في سوريا وتطورات الحرب على الإرهاب هناك.

وجاء الاتصال بعد أن قال فصيل مدعوم من الولايات المتحدة في سوريا إنه تعرض لهجوم السبت من مقاتلات روسية وقوات حكومية سورية في دير الزور.

ولم تتطرق الخارجية الروسية في بيانها عن الاتصال الهاتفي بين لافروف وتيلرسون إلى ما إذا كان الوزيران قد بحثا تلك المزاعم وكيفية رد موسكو.

كما بحث الوزيران تطبيق قرارات محادثات السلام الأخيرة في آستانة بشأن سوريا ومحادثات جنيف المرتقبة.

القدس العربي- وكالات

Print Friendly, PDF & Email