استطلاع رأي عام حول صعود وسقوط ومستقبل داعش

استطلاع رأي عام حول صعود وسقوط ومستقبل داعش

112

  هذا عرض لنتائج سلسلة استطلاعات للراي العام وتحليلات للرأي العام العراقي بشأن صعود داعش وسقوطه ومستقبله, اعدها الدكتور منقذ داغر وعرضها بمركز الدراسات الاستراتيجية في 30 اكتوبر 2017.

واعرب الباحث عن شكره للمركز الذي اتاح له الفرصة للقاء جمع من المفكرين مشيرا الى انه  سبق له ان حضر للمركز  اكثر من مرة

وقال انه ركز في البحث على استطلاع الراي العام حول داعش مبينا ان الرأي العام يمكن ان يقدم حقا ملاحظات هامة وجيدة عن البيئة التي كانت صالحة لاحتضان هذا الوحش الذي يسمى داعش.

وبين ان العرض  يتركز على داعش في العراق وقصته كاملة، وصعوده المفاجئ في العراق والمنطقة  متسائلا  هل العراق هو  الفصل الاخير والنهائي لداعش، او ربما نرى فصولا جديدة .

وقال داغر انه كرس بحثه منذ عام 2003 ولحد الان لدراسة احوال التنظيم ومتابعة  الراي العام في العراق منذ 2014.

واضاف ان العرض استند الى مئات الالاف من المقابلات التي اجريت وجها لوجه في السنوات العشرة الاخيرة، وهناك مقابلات مع جماعات متخصصة في المناطق السنية مبينا ان الحكومة اتاحت له الفرصة لإجراء مقابلات مع مقاتلي داعش  الإرهابيين الذين تم اسرهم، حيث قابل  اكثر من 20 داعشيا من مختلف المستويات .

كما زودته الحكومة بالوثائق الجيدة التي سيقدمها  خلال العرض ليبين سبب ظهور داعش المفاجئ وما الذي  جعل هذا الوحش ينطلق من الكهف الذي هو فيه .

وقال الدكتور منقذ داغر : ببساطة داعش ليس ظاهرة دينية كما يتصور بعضهم، ولا يمثل ايدلوجية دينية متطرفة، مشيرا الى رأيه  بان تنظيم الدولة داعش هو علامة مرض وليس مرضا بحد ذاته.

الفصل الاول  / التكوين/  Genesis

لقد فشلت الحكومة العراقية في فهم احتياجات الناس ومشاعرهم  حيث انضم 16 من اصل 29 فردا الى داعش وتم القبض عليهم , وانضمو الى داعش من اجل تلبية احتياجاتهم المادية والامنية الاساسية وليس بسبب ايدولوجية معينة  واستفاد  داعش من الحالة السلبية على نحو واسع وقوي بين السنة في العراق بعد غزو 2003 اذ شهدت هذه المناطق صعودا ملحوظا لداعش حيث ساد هنالك شعور بعدم المساواة والعدالة  واتساع الفجوة في الثقة بين الحكام والمحكومين فهناك عدم رضا عميق واستياء واضح تجاه الحكومة المركزية منذ فترة طويلة  في المثلث السني واستطاع تنظيم الدولة داعش ان يتمتع لاكثر من عام في شهر عسل في معظم المناطق المحتلة بسبب الحالة المادية الجيدة والاستجابة غير الفعالة للحكومة العراقية والمجتمع الدولي

السؤال:    تصور السنة حول اتجاه العراق ؟ العراق الى اين يتجه…..

هل تعتقدون ان الاشياء تتجه بصورة عامة الى الاتجاه الصحيح او الاتجاه الخطأ ؟

ان الاتجاه  الصحيح  وفق التصور  السني  ينحدر بشدة منذ مارس 2011 حيث ان 10% من السنة فقط يعتقدون ان العراق يسير في الاتجاه الصحيح .

الثقة

الثقة بالحكومة العراقية

ما مدى الثقة التي تعتقدون بها تجاه الحكومة العراقية لتحسين الوضع في العراق،  وهل هناك فجوة  بين ثقة الشيعة بالحكومة وثقة السنة بالحكومة؟ وهل هناك تباين واضح بين الاثنين؟

الشيعة    55% -59% -46% –  68%

السنة     41% –  35% – 24% – 36%

هذا كان قبل سبعة ايام  من استيلاء الدواعش على الموصل  فى 2014

حيث بصورة عامة 68% من الشيعة لهم ثقة بالحكومة العراقية  و 36% من السنة لهم ثقة بالحكومة العراقية

الثقة بالنظام القضائي

مامدى ثقتكم بالنظام القضائي؟

الشيعة  68% لهم ثقة بالنظام القضائي

السنة  30% لهم ثقة بالنظام القضائي

الثقة بالجيش العراقي

ثقة الشيعة بالجيش العراقي 85% –  86%–  78% –91%

ثقة السنة بالجيش العراقي 69%   -60%   – 40%-   28%

—-    —–       ——     —–

2011 2012     2013    2014

الثقة بالشرطة العراقية

ثقة الشيعة بالشرطة العراقية    78%           84%       75%           82%

ثقة السنة بالشرطة العراقية        65%        61%       40%           41%

——-       ——-        —–           —–

2011        2012        2013           2014

تصور الشيعة حول انعدام الامن  في الموصل وصلاح الدين

مدى شعورك حول انعدام الامن في  جيرانك  في الموصل وصلاح الدين

شعور السنة                 22%            12%              23%                   77%

شعور الشيعة                4%              6%              19 %                    10%

————       ——-     ————–             ————

2011          2012         2013                       2014

اذا الشعور بالامن من قبل السنة هو 10%

وشعور الشيعة بالامن   هو   77%

الهوية الوطنية السنية العراقية

انخفضت هذه الهوية للسنة بشدة حيث ان ارتباط السنة بالعراق كاساس لهويتهم انخفض بشكل كبير وشديد  من 80% الى 60%  فى عام 2010  وهي الان 40% .

2008   :   80%

2010   :   60%

2014   :   40%

فترة الانتعاش والنضوج      Maturation   chapter/

خديعة داعش

  • ان داعش يدعي انه لن يتوقف عند العراق فقط بل سيوصل زحفه ويغزو العالم .
  • افاد خمسة ارهابيين بان هذه الرسالة هي الرسالة الرئيسية لداعش ارسلها عندما احتل العراق .

لقد كنت محظوظا مع الجماعة الذين خاطرو بحياتهم  من اجل اجراء مقابلات مع الافراد والاشخاص في المناطق التي يحتلها داعش في ذالك الوقت

وعلى هذا الاساس فاني اقدم هذا البحث مستندا الى مايلي:

استطلاع رأي عام  الافراد في الموصل وصلاح الدين  حيث كنت قادرا على التوصل  الى ما حدث في تلك الفترة

ماذا حدث فى تلك الفترة  ؟

ركز داعش في تلك الفترة  بصورة رئيسية على خداع الناس  واحد امثلة الخداع ما قاله خمسة ارهابيين بصدد الرسالة التي ارسلها الدواعش بانهم  سوف يقومون بغزو العالم ولن يتوقفوا فى الموصل والمقبل بغداد ثم الى العالم اجمع .

ان هذه الكلمات الخادعة جعلت الناس يشعرون بالسعادة  من اجل الانتقام من الناس الذين عاملوهم بغير عدل وبظلم ولهذا شعروا بالسعادة  مما ورد في هذه الرسالة ورسائل اخرى من داعش فى ذالك الوقت .

فقد رحب السنة بداعش عندما احتلوا الموصل عاصمة نينوى في حزيران 2014 ، ومرت داعش بمرحلتين مختلفتين :1: مرحلة شهر العسل التي كانت في حزيران 2014 عندما احتل داعش نينوى المحافظة الثانية للعراق واستطاع ان يتمدد خلال اسبوع واحد و يبسط سيطرته على ما يزيد على 40% من اراضي العراق .

لقد استطاع داعش ان يتمتع فى اكثر من سنة  بشهر عسل في معظم المناطق المحتلة بسبب حالته المادية الجيدة  والاستجابة غير الفعالة للحكومة العراقية والمجتمع الدولي .

  1. وفي نهاية عام 2015 وبداية عام 2016 تغير داعش واصبح عدوانيا ولا يستجيب الى مطالب الناس وحاجاتهم نتيجة اجراءات التحالف الدولي الفعالة وتعاونه مع الحكومة العراقية  في الحرب على داعش وتقديم الدعم للعراق.

السؤال الذي يطرح ماذا حدث في الموصل ؟   بعد اسبوع من احتلال داعش للموصل

اعتقد 20%  من المبحوثين  بان ما حدث في الموصل مؤامرة خارجية لاحتلال الموصل من قبل جماعات اجنبية، و

80%  رأوا ان ما حدث هو نتيجة للممارسات الخاطئة للحكومة المركزية في بغداد من الاقصاء والتهميش والطائفية ضد السنة .

= وحول ما حدث في الموصل فان :

-36% يعتقدون ان ماحدث هو نتيجة للممارسات الخاطئة للجيش والشرطة.

-12% يعتقدون انه نتيجة مؤامرة اطراف سياسية عراقية داخلية من داخل الموصل وخارجها .

-12% يعتقدون انه نتيجة مؤامرة خارجية على العراق .

– 28% يعتقدون انه نتيجة ممارسات خاطئة للحكومة المركزية في بغداد.

-55% يعتقدون انه نتيجة سياسة التهميش والاقصاء الشيعي للسنة.

– 45% يعتقدون ان احتلال الموصل تم من قبل جماعات اجنبية مسلحة .

استطلاع راي بالهاتف في احياء بالموصل بعد اسبوع من استيلاء داعش على الموصل

= هل استتب الامن  في مناطقهم  واصبحت مناطقهم امنة بعد انسحاب الجيش والجماعات المسلحة التي استولت على المدينة؟

-82% يقولون  نعم يشعرون بالامان

-34%  يقولون انهم لايشعرون بالامان

4% – دون جواب

ولكن بعد اسبوعين  من الاحتلال فان 77% شعرا بحدوث تغيير بالشعور  حيث شعروا بعدم الامان

= هل الحياة كانت احسن او اسوأ  اليوم مما كانت عليه قبل 18 شهر؟

77%  يشعرون بانها اسوأ

21 % يشعرون بأنها احسن

=    الشعور فى 15 حزيران

2% يشعرون بانها الشيء نفسه

هذا الشعور فى 15 حزيران

42% يشعرون بانها اسوأ

55% يشعرون بانها احسن              الشعور فى 15 ديسمبر

3% يشعرون بانها نفس الشيء

هذا الشعور فى  15  ديسمبر

صعود مستمر في دعم داعش في الموصل  – ديسمبر 2015

=  برايك هل  داعش يمثل اراء الناس ومصالحهم؟

الذين قالوا كلا 72%  —   67%   —   57%

الذين قالوا نعم  10%  —       26%         — 39%

——               —–           – —–

حزيران2014    حزيران 2015           ك1 2015

مرحلة التدهور/  Deterioration Chapter  

واقع داعش

اراء الاستطلاعات :

  • انهم غير قادرين على حمايتنا في الموصل من الضربات الجوية ولكنهم استمرو بالقول بانهم سوف يقومون بغزو العالم.
  • فى البداية كانوا يقدمون الطعام وبعض الخدمات العامة والامن ولكنهم بعد فترة وجيزة اصبحوا اكثر وحشية مع نقص كبير في المواد الغذائية والخدمات الصحية فاكتشف الناس حقيقة داعش وان شهر العسل قد انتهى .

=  والان السؤال مرة اخرى هل يمثل داعش اراء ومصالح لناس؟

كلا : 72%         –           67%            57%            85%

نعم: 10%          –          26 %            39%            15%

——-                 ———–            ——         ——–

حزبران 2014          حزيران 2015     ديسمبر 2015   حزيران 2016

هذا قبل اشهر قليلة من شن الحكومة العراقية  والجيش العراقي حملتهم لاستعادة الموصل

= داعش يخسر الان — هل هو المشهد الاخير

= هل تعتقد ان الحياة بصورة عامة احسن او اسوأ مما كانت عليه قبل 18 شهر

احسن   21و0%                     55و0%                1و0 %

اسوأ      77و0 %                  42و0 %             85و0 %

نفس الشئ  02و0 %                 03و0 %            03و0 %

————-             ————         ————–

حزيران 2015          ديسمبر  2015           اذار 2016

= استطلاعات معظم الاراء العراقية ماعدا المناطق الحدودية مع سوريا

= كيف ترى الان الامور في العراق

هل هنالك فرصة  لداعش ليظهر مرة اخرى في العراق ؟

دعنا ننظر الى ما يجرى في العراق وكيف تسير الامور هنالك اخبار سارة  وهنالك تطور جيد للسياسة في العراق فكان هنالك 10% من السنة فقط يرون ان الامور تسير فى الاتجاه الصحيح كما فى ك2 2016  ولكن هذه النسبة ازدادت في نيسان 2017 لتصبح 51%   وهذا في ازدياد واخبركم بانه شهريا هنالك موجة استطلاع للرأي العام في المناطق السنية  وانا مازلت اتايع التطورات هنالك وان الرأي العام يبدو متفائلا جدا وان الامور تسير في تحسن وهذا دليل على ان 63% من السنة يعيشون في تلك المناطق ويقولون ان الامور تسير في الاتجاه الصحيح .

وهل يمكن ان نقول بصورة عامة ان الامور تسير بالاتجاه الصحيح في العراق، وهل تعتقد انها تسير في الاتجاه الخطأ ؟

الاتجاه الصحيح 45    41      41     37       48   40         31    41   34     26     10   51 63

الاتجاه الخطأ      44  50      50        50    44    54       65   51    55      65     82   40 36

نوفمبر  مارس    تموز  اكتوبر   ابريل   شباط   سبتمبر مارس ك2    سبتمبر ك2   ابريل  اب

2010  2011  2011  2011  2012 2013 2013 2014 2015 2015 2016  2017

مغادرة القوات الامريكية                                                   داعش استولى على

الموصل                   موصل حرة

استطلاع شهري في المناطق السنية ومتابعة استطلاعية

ان ارتباط السنة بالعراق كاساس لهويتهم الوطنية العراقية انحدرت من 80% في عام 2008 الى 60%   في عام 2010 واصبحت 40%  في عام 2014 وزادت الى 81%  مرة ثانية في عام 2017

2008    :    80%

2010    :     60%

2014    :     40%

2017    :      81%

هذا في شهر اب قبل شهرين مضيا

=هل تعتقد ان الاشياء  تسير في الاتجاه الصحيح او الخطأ

اب 2017

العرب السنة

63% يعتقدون انها تسير في الاتجاه الصحيح

مدى تفضيل العرب السنة للعبادي مقارنة مع المالكي في 2014  77%

رئيس الوزراء المفضل

المالكي                         العبادي                       العبادي                           العبادي

نيسان 2014  4%     شباط 2015   67%         نيسان 2017  75%           اب 2017  77%

استطلاع عام 2017

هل القوات الاتحادية ( الجيش والشرطة) هي الاكثر تفضيلا لتقديم الامن في المناطق التي احتلها داعش

من هو الذي يجب عليه  ان يقدم الامن لمنطقتك

العرب السنة

93% تؤيد القوات الامنية الاتحادية

الثقة بالجيش لتقديم الامن 94%  فى عام 2017

الثقة بالشرطة لتوفير الامن  92% فى عام 2017

القلق

مامدى القلق الذى ينتابك من عودة تنظيم الدولة داعش الارهابى مرة اخرى او اية منظمة مماثلة الى مدينتك

الذين يقلقون :  64%                 26%

الذين لايقلقون :  36%              73%

——-         ———

نيسان 2017          اب 2017

استطلاع في نيسان 2017

مدى القلق الذى يصيبك بان يعود السياسيون العراقيون الى الطريقة ذاتها التي كانوا يسيرون عليها قبل احتلال داعش للموصل ؟

العرب السنة

القلقون جدا    :             31%

قلقون قليل جدا :           19%

قلقون الى حد ما :         38%

عدم القلق على الاطلاق :11%

مدى الثقة بالحكومة العراقية في ان تعامل السنة بالطريقة نفسها التي تعامل بها الشيعة  ؟

مقدار معتدل من الثقة  :  40%

مقدار كبير من الثقة       13%

ثقة قليلة جدا :            38 %

عدم القلق على الاطلاق  22%

وبصورة عامة  فان 50%  يعتقدون انهم لن يعاملوا بالطريقة نفسها  التي يعامل بها الشيعة

التحصين ضد داعش

ان الشيء الاكثر اهمية هو التأكد من ان داعش او اية منظمة ارهابية متطرفة اخرى  لن تظهر مرة اخرى في العراق  باتباع ما يلي :

1.محاربة فساد القادة المحليين   84%

2.معاملة الناس على اساس المساواة بينهم بغض النظر عن المذهب او اي خلفية عرقية  82%

ايجاد المزيد من فرص العمل  للشباب   82%

حاجة السنة لمزيد من الثقة

ان القوات الامنية وقوات الحشد تنظر الينا كدواعش

(مشاركون متخصصون في استطلاعات الراي في الموصل والانبار )

(التحقت بداعش  لانه ليس هنالك  شخص واحد يمنحنى فرصة ثانية بعد اطلاق سراحي من السجن)

( مقتطف من كلام داعشى تم القبض عليه  )

الانذار بالخطر

1.الانبار                                    بعض الاعلام الحمر

2.كردستان

الانبار بصورة خاصة

هل تعتقدون اننا نسير في الاتجاه الصحيح ؟

36%    من الانبار يعتقدون باننا نسير في الاتجاه  الصحيح

63% من السنة يعتقدون باننا نسير في الاتجاه الصحيح

مدى الثقة بالحكومة المركزية العراقية والحكومة المحلية 

الثقة بالحكومة المركزية

الانبار   41%  لهم  ثقة بالحكومة المركزية

السنة 63% لهم ثقة بالحكومة المركزية

الثقة بالحكومة المحلية

الانبار  25 % لهم ثقة بالحكومة المحلية

السنة 43 % لهم ثقة بالحكومة المحلية

يتبين  ان الثقة بالحكومة المركزية لكليهما اكثر من الثقة بالحكومة المحلية

الوظائف والقلق من البطالة

الانبار 36%

السنة 24%

بعد مضى سنة من الان  هل تعتقدون بان الحياة في العراق بصورة عامة  سوف تكون افضل او اسوأ ؟

الحياة  افضل  :

الانبار 46%

السنة 66%

الشيء نفسه:

الانبار 34%

السنة 20%

الحياة اسوأ:

الانبار  20%

السنة : 11%

مدى قلقك من الخلايا النائمة للدواعش

الانبار 59%         71%

السنة 33%         35%

———–          ——-

اب 2017     اكتوبر 2017

اذا تم طرح سؤال اليك عن مدى احساسك بالهوية   هل تعتقد بأنك على الاغلب :

انك عراقي اولا وقبل كل شئي

الانبار  :  60%

السنة :    81%

كردستان

تعد كردستان قنبلة زمنية

استطلاعات الراي حول كردستان

قبل اسبوعين  اجريت لقاءات وجها لوجه  مع اكراد  في كركوك وسليمانية واربيل

مقابلات وجها لوجه مع الاكراد  في اعمار تزيد  على ال 18 سنة  في ثلاث مدن ( اربيل والسليمانية وكركوك)

وتم استثناء دهوك بسبب الوقت  وتحديد المصادر

5% هامش الخطأ

95% ثقة

عمل ميداني من 19- 22 اكتوبر 2017

هل تعتقد ان كردستان تسير فى الاتجاه الصحيح او الاتجاه الخطأ 

الاتجاه الصحيح : 84%           78%       63%       28%           20%        10%

الاتجاه الخطأ :     9%            15%     29%          68  %          74%            83%

————–       ———    ——           ——-           ——–         —–

2011 – 2010     9  – 2011   2  – 2013     1 –  2016         7 – 2017  10  – 2017

انسحاب القوات الامريكية                                                                استفتاء كردستان

يلاحظ ان الامور بعد الاستفتاء اتجهت نحو الاسوأ

هنالك ازمة

هل تعتقد ان الاستفتاء الذي جرى في 25  و 29  2017 جعل الحياة افضل بالنسبة لك وعائلتك ؟

  • جعل الحياة افضل بالنسبة لى وعائلتي   7%
  • جعل الحياة اسوأ بالنسبة لى عائلتي 61%

دعم استقلال كردستان

استفتاء تموز 2017

56% يدعمون الاستقلال في 25 سبتمبر 2017

22% يدعمون الاستقلال بعد الاستفتاء في اكتوبر 2017

خيارات البقاء في العراق الموحد

ماذا تفضل لمستقبل كركوك

23%  يفضلون ان تنظم الى حكومة بغداد

16% يفضلون  ان تصبح اقليما بحالة خاصة  ضمن حكومة العراق الاتحادية

8% يفضلون  ان تصبح جزءا من اقليم كردستان الحالي ضمن حكومة العراق الاتحادية

23% يفضلون ان تصبح جزءا من اقليم جديد يشمل السليمانية ايضا ضمن حكومة العراق الاتحادية

28% يفضلون ان تصبح جزءا من دولة كردستان المستقلة للعراق

ماذا تفضل لمستقبل كركوك—الخلاف واضح بين الاكراد

الاستقلال

البقاء مع العراق   90%

الاستقلال            7%                        السليمانية

لا أعلم               3%

البقاء مع العراق   72%

الاستقلال          26%                       كركوك

لاأعلم               2%

البقاء مع العراق  33%

الاستقلال          33%                 اربيل

لا أعلم               33%

السؤال بمليون دولار لماذا ترغب في دحر داعش, هل من اجل حياة افضل او الاحتفاظ بالقوة للفرقاء المختلفين؟

طريقان مختلفان ومنهجان, بصراحة ان معظم الاطراف تتعاون لدحر داعش ليس من اجل حياة افضل للعراقيين بل للاحتفاظ بقوتها سواء كانت تلك الاطراف دولية او اقليمية او محلية

ترجمة: مركز الروابط للبحوث والدراسات الاستراتيجية

Print Friendly, PDF & Email