قتلى معظمهم من الحزام الأمني بتفجير بعدن

قتلى معظمهم من الحزام الأمني بتفجير بعدن

40

سقط عدد من القتلى والجرحى من جنود الأمن والحزام الأمني إثر تفجير سيارة ملغمة استهدف مقرا لعمليات أمن المنشآت الواقع في حي عبد العزيز بمدينة عدن، العاصمة المؤقتة لليمن.
ونقلت وكالة الأناضول عن شهود عيان أن سيارة مفخخة تم تفجيرها أمام البوابة الرئيسية لمقر حماية المنشآت التابع للحزام الأمني المدعوم من الإمارات، بمديرية المنصورة بمحافظة عدن.
وأفادت مصادر للوكالة بمقتل ستة جنود يمنيين وإصابة 14، بينهم مدنيون، وقال شهود عيان إنهم شاهدوا عملية انتشال لأربع جثث متفحمة على الأقل بسبب الانفجار الذي خلف دمارا كبير بالمبنى والمنازل المجاورة.
وقالت مصادر طبية إن سيارات إسعاف هرعت إلى الموقع في محاولة لانتشال الضحايا بينما أكدت أن ثلاثة جرحى وصلوا على متن سيارات خاصة.
ويأتي انفجار اليوم بعد تسعة أيام من تفجير سيارة مفخخة -تبناه تنظيم الدولة الإسلامية- واقتحام “انتحاري” لمبنى إدارة البحث الجنائي بمديرية خورمكسر خلف أكثر من ثمانين بين قتيل وجريح، بالإضافة إلى مقتل أكثر من ١٢ مهاجا.
وتشهد عدن بين فترة وأخرى هجمات بسيارات مفخخة تستهدف مسؤولين وأمنيين، وذلك في وقت يتنامي فيه دور ما يعرف بقوات الحزام الأمني المدعومة من الإمارات، وهو ما يثير تساؤلات بشأن قدرة هذه القوات على ضبط الأمن في المدينة.

المصدر : الجزيرة + وكالات

Print Friendly, PDF & Email