تراجع عدد ضحايا الإرهاب وارتفاع الدول المتضررة

تراجع عدد ضحايا الإرهاب وارتفاع الدول المتضررة

117

أظهر مؤشر الإرهاب العالمي تراجعا في عدد قتلى الهجمات الإرهابية خلال العام 2016، مقابل ارتفاع عدد البلدان التي يطالها الإرهاب.
ووفق تقرير يعده “معهد الاقتصادات والسلام” الأسترالي للأبحاث ويتم بثه في لندن، فقد قتل 25673 شخصا خلال العام الماضي، بتراجع 22% عن العام 2014.
وشهدت حصيلة القتلى تراجعا “كبيرا” في أربع من الدول الخمس الأكثر تضررا من الإرهاب، وهي سوريا وباكستان وأفغانستان ونيجيريا، وقد سجل البلد الأخير تراجعا بنسبة 80% في حصيلة القتلى خلال 2016.
في المقابل لا يزال عدد القتلى مرتفعا في العراق نتيجة تزايد هجمات تنظيم الدولة ضد المدنيين مع تراجع مناطق سيطرته، وتم إحصاء 9765 قتيلا على ارتباط بالإرهاب في هذا البلد عام 2016، أي 38% من الحصيلة الإجمالية.
وحذر واضعو التقرير من احتمال أن “يغادر مقاتلون وقياديون في تنظيم الدولة العراق وسوريا للانضمام إلى فروع متطرفة جديدة للتنظيم أو مجموعات تابعة له في بلدان أخرى”.
وفي ما يتعلق بالدول الأوروبية وغيرها من الدول المتطورة، ذكر التقرير أن العام 2016 كان الأكثر دموية منذ 1988 مع استثناء 11 سبتمبر/أيلول 2017، لكنه أشار إلى أن تراجع سيطرة تنظيم الدولة يتزامن مع “توجه إيجابي في النصف الأول من 2017 “.
وأنشئ مؤشر الإرهاب العالمي عام 2012 وهو يستند إلى معلومات تجمعها “قاعدة بيانات الإرهاب العالمي” التابعة لجامعة ماريلاند الأميركية، ويسمح بقياس تطور الهجمات الإرهابية في 163 بلدا منذ العام 2000.

المصدر : الفرنسية

Print Friendly, PDF & Email