«سابك» السعودية تعيد فتح مكتبها في العراق

«سابك» السعودية تعيد فتح مكتبها في العراق

49

أعلنت الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك)، إعادة فتح مكتبها في العراق، وذلك أثناء مشاركتها في الدورة السابعة لمعرض البصرة للنفط والغاز، الذي افتتح أمس بمدينة البصرة العراقية، بمشاركة وفد سعودي كبير من القطاعين العام والخاص، تحت مظلة هيئة تنمية الصادرات السعودية.
وذكرت الشركة أن إعادة فتح مكتبها في العراق يأتي في إطار السعي للتوسع، والاستفادة من الفرص التي تقدمها السوق العراقية. وأشارت إلى أنها تقدم عبر جناحها في المعرض حلولاً مبتكرة تخدم قطاع النفط والغاز، وتستكشف أيضاً الفرص المتوفرة في السوق العراقية.
وذكر الدكتور طلعت آل ظافر، نائب الرئيس للمملكة والشرق الأوسط وأفريقيا، رئيس وفد «سابك» في المعرض، أن المشاركة تأتي في سياق حرص «سابك» على الإسهام في أي جهد يهدف إلى تحفيز تنويع الاقتصاد الوطني.
وقال: «عندما تشارك (سابك) في مثل هذه المعارض النوعية، فهي تحقق أهداف (رؤية المملكة 2030)، واستراتيجيتها لعام 2025؛ إذ تسعى إلى رفع حجم صادرات المملكة إلى الخارج، ما يشكل مصدراً جديداً للدخل بعيداً عن النفط».
وأضاف أن الشركة ومن خلال مشاركتها بهذا المعرض، تنسجم مع ما تسعى إليه وهو أن تصبح الشركة العالمية الرائدة المفضلة في مجال الكيماويات.
وإضافة إلى «سابك»، تشارك 13 شركة سعودية في فعاليات المعرض تحت مظلة هيئة تنمية الصادرات السعودية، التي تسعى إلى تعزيز بيئة تجارية واستثمارية واعدة بين السعودية والعراق، بما يسمح للشركات السعودية باستكشاف فرص تصدير جديدة، تسهم في تحقيق تطلعات الحكومة في رفع قيمة الصادرات السعودية غير النفطية.
وكانت الشركة قد شاركت في معرض بغداد الدولي الرابع والأربعين في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، حيث عرضت مجموعة واسعة من التطبيقات والحلول التي تحفز التنمية المستدامة في العالم.

الرياض: «الشرق الأوسط»

Print Friendly, PDF & Email