«الملاذات الآمنة» تنتعش

«الملاذات الآمنة» تنتعش

ارتفع الذهب أمس الثلاثاء في ظل الاتجاه النزولي للأسهم العالمية، الذي دفع المستثمرين للجوء إلى الملاذات الآمنة مثل الذهب، رغم توقعات بزيادات جديدة لأسعار الفائدة الأميركية هذا العام شكلت ضغطا على السوق.

وارتفع الذهب في المعاملات الفورية 0.3 في المائة إلى 1342.95 دولار للأوقية بحلول الساعة 07:22 بتوقيت غرينتش، بعد أن زاد 0.5 في المائة أول من أمس الاثنين. وكانت الأسعار انخفضت 1.2 في المائة يوم الجمعة، وهو أكبر هبوط منذ 7 ديسمبر (كانون الأول) 2017، بعدما جاءت بيانات الوظائف الأميركية أعلى من التوقعات لتعزز تكهنات بأن ارتفاع التضخم سيؤدي لمزيد من رفع أسعار الفائدة هذا العام، وهو ما دعم بدوره الدولار المقوم به المعدن الأصفر. وزاد الذهب في العقود الأميركية الآجلة تسليم أبريل (نيسان) بنسبة 0.7 في المائة إلى 1345.60 دولار للأوقية. ومن بين المعادن النفيسة الأخرى، ارتفعت الفضة في المعاملات الفورية 0.9 في المائة إلى 16.89 دولار للأوقية. وكان المعدن قد نزل 3.7 في المائة يوم الجمعة وهو أكبر هبوط يومي منذ ديسمبر (كانون الأول) 2016.

وصعد البلاتين 0.6 في المائة إلى 995.60 دولار للأوقية، بينما فقد البلاديوم 1.4 في المائة إلى 1015.40 دولار للأوقية، بعدما لامس أقل مستوى منذ 14 ديسمبر (كانون الأول) 2017، وكان البلاديوم ارتفع لأعلى مستوى على الإطلاق عند 1138 دولارا للأوقية في 15 يناير (كانون الثاني) الماضي بدعم طلب قوي من قطاع السيارات ونقص المعروض.

الشرق الاوسط

Print Friendly, PDF & Email