مقتل سبعة جنود أميركيين بتحطم مروحية بالعراق

مقتل سبعة جنود أميركيين بتحطم مروحية بالعراق

كشف الجيش الأميركي عن مصرع سبعة من جنوده كانوا على متن مروحية عسكرية تحطمت في غرب العراق أول أمس الخميس.

وجاء في بيان صادر عن القيادة المركزية الأميركية أمس الجمعة أن المروحية التي تحطمت هي من طراز “سيكورسكي إتش إتش-60 بيف هوك”، وأن الحادث ليس ناجما على ما يبدو عن عمل عدائي.

ووقع الحادث أول أمس الخميس في الوقت الذي كانت فيه القوات الأميركية -التي تشكل جزءا من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية- تقوم بنقل الموظفين والموارد من العراق إلى أفغانستان.

وأفاد البيان بأن تحقيقا يُجرى بشأن الحادث، لكنه لم يؤكد تقارير أفادت بأن المروحية اصطدمت بخط كهربائي.

وذكرت القيادة المركزية في بيانها أن وزارة الدفاع (البنتاغون) ستعلن عن أسماء القتلى بعد إبلاغ ذويهم.

وقال العميد جوناثان براغا مدير عمليات في قوة المهام المشتركة التي يقودها التحالف الدولي ضد تنظيم الدولة “إن هذه المأساة تذكرنا بالمخاطر التي يواجهها رجالنا ونساؤنا يوميا في خدمة أوطاننا”.

وقال الرئيس الأميركي دونالد ترمب في تغريدة على تويتر إن تضحية الجنود لن تنسى أبدا.

وأضاف “تعاطفنا وصلواتنا مع أسر وأحباء الجنود الشجعان الذين فقدوا في تحطم المروحية على الحدود العراقية السورية أمس”.

ونقلت وكالة رويترز عن مسؤوليْن أميركيين -طلبا عدم ذكر اسميهما- إن المروحية تحطمت بالقرب من مدينة القائم بمحافظة الأنبار على مقربة من الحدود السورية.

وتقول الولايات المتحدة إن لديها نحو 5200 فرد في العراق ضمن تحالف يقاتل مسلحي تنظيم الدولة.

المصدر : وكالات

Print Friendly, PDF & Email