فتح معبر رفح استثنائيا للحالات الإنسانية

فتح معبر رفح استثنائيا للحالات الإنسانية

أعلنت السلطات المصرية مساء الجمعة أنها ستفتح معبر رفح، المنفذ البري الوحيد لقطاع غزة، للسفر في الاتجاهين استثنائيا، وذلك لمدة ثلاثة أيام متصلة اعتبارا من السبت وحتى الاثنين المقبل.

وصرح مصدر أمني مسؤول بأنه سيتم فتح المعبر بشكل استثنائي لعبور الحالات الإنسانية من المرضي والطلاب وأصحاب الإقامات.

من جهتها، أعلنت السفارة الفلسطينية بالقاهرة أن السلطات المصرية قررت فتح معبر رفح البري ثلاثة أيام بدءا من السبت، وقدمت في بيان الشكر لمصر على “تخفيف المعاناة على أبناء الشعب الفلسطيني”.

وكانت السلطات قد سمحت الخميس بإدخال جثمان الشهيد فادي البطش الذي اغتيل بالعاصمة الماليزية كوالالمبور السبت الماضي وقد اتهمت عائلتهُ والفصائلُ الفلسطينية جهازَ الموساد الإسرائيلي باغتياله.

يُشار إلى أن السلطات المصرية أغلقت معبر رفح البري إلى أجل غير مسمى منذ نحو خمسة أعوام تقريبا، ولا يتم فتحه إلا استثنائيا فقط لدخول المرضي والطلاب والحجاج على فترات متباعدة.

ويدير المعبر في الوقت الحالي حكومة الوفاق الفلسطينية، بعد أن تسلمته مطلع نوفمبر/تشرين الثاني الماضي من حركة المقاومة الإسلامية (حماس) تطبيقًا لاتفاق مصالحة اوقع بالقاهرة في 12 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

ويأتي قرار فتح المعبر عقب الجمعة الخامسة من فعاليات مسيرات العودة الكبرى التي تنظم على الحدود الشرقية لقطاع غزة، التي ارتفعت حصيلة شهدائها إلى 44 عقب الإعلان عن استشهاد طفل فلسطيني صباح اليوم السبت متأثرا بجروح أصيب بها خلال مشاركته أمس الجمعة في الفعاليات.

كما أصيب في المسيرات منذ انطلاقها يوم الثلاثين من مارس/آذار الماضي نحو ستة آلاف مدني فلسطيني.

المصدر : الجزيرة + وكالات

Print Friendly, PDF & Email