ماذا قال لافروف عن مشاركة طالبان بمباحثات موسكو؟

ماذا قال لافروف عن مشاركة طالبان بمباحثات موسكو؟

أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الثلاثاء أن حركة طالبان الأفغانية وافقت على دعوة عقد مباحثات حول أفغانستان في موسكو الشهر المقبل.

وقال لافروف خلال مؤتمر صحفي في مدينة سوتشي جنوبي روسيا إن بلاده تلقت ردا إيجابيا من طالبان بعدما دعتها إلى عقد مباحثات يوم 4 سبتمبر/أيلول المقبل.

وأوضح أن هدف روسيا من التواصل مع طالبان هو ضمان سلامة المواطنين الروس في أفغانستان، وتشجيع الحركة على التخلي عن الأعمال العدائية والانخراط في حوار مع الحكومة الأفغانية.

في هذا السياق، دحض وزير الخارجية الروسي تصريحات صدرت مؤخرا عن السفير الأفغاني لدى موسكو عبد القيوم كوتشاي، قال فيها إنّ روسيا تتمنى استخدام طالبان لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية في أفغانستان.

وقال لافروف “إننا نؤكد بكل وضوح أن تصريحات السفير الأفغاني غير صحيحة، فهي لا تتوافق مع الواقع، بل تشوه تماما فحوى سياسة روسيا في المسار الأفغاني”.

وتشهد أفغانستان مواجهات شبه يومية بين عناصر الأمن والجيش الأفغاني وبين مقاتلي طالبان، تسفر عن سقوط قتلى من الطرفين ومن المدنيين، فضلا عن عمليات جوية تنفذها الطائرات الأفغانية.

وكان الرئيس الأفغاني أشرف غني قد دعا الأحد الماضي إلى وقف جديد لإطلاق النار لمدة ثلاثة أشهر مع حركة طالبان، شرط أن توقف الحركة هجماتها بعد تصاعد العنف في البلاد خلال الفترة الأخيرة.

وسبق أن دعت حركة طالبان واشنطن إلى إجراء محادثات مع الحركة للوصول إلى تفاهم لإنهاء الحرب في أفغانستان.

وقال زعيم الحركة الملا هبة الله أخوند زاده حينها في بيان له إن السبيل الوحيد لضمان نهاية كاملة للحرب في أفغانستان هو إنهاء الوجود العسكري الأميركي، وأكد أن الصراع الحالي ناجم عن هذا الوجود.

المصدر : وكالات

Print Friendly, PDF & Email