روسيا ماضية في تسليم دمشق منظومة اس-300

روسيا ماضية في تسليم دمشق منظومة اس-300

موسكو – قال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين الاثنين إن قرار روسيا تزويد سوريا بمنظومة إس-300 المضادة للطائرات يهدف إلى تعزيز سلامة الجيش الروسي.

وأجاب ردا على سؤال عن العلاقات مع إسرائيل بالقول إن القرار ليس موجها ضد أي دولة ثالثة.

وجاء الإعلان عن تزويد سوريا بمنظومة إس-300 بعد أسبوع من اتهام الجيش الروسي لإسرائيل بالتسبب بشكل غير مباشر في إسقاط طائرة عسكرية روسية في سوريا مما أسفر عن مقتل 15 عسكريا.

وقال مكتب الرئيس السوري بشار الأسد إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أبلغ الأسد الاثنين بأن موسكو ستزود حليفتها سوريا بمنظومة صواريخ إس-300 المضادة للطائرات.

وقالت الرئاسة في بيان إن بوتين “أبلغ الرئيس الأسد بأن روسيا ستطور منظومات الدفاع الجوي السورية وتسلمها منظومة إس-300 الحديثة”.

وقال وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو إن “القوات المسلحة السورية ستتسلم منظومات الدفاع الحديثة (اس 300) خلال أسبوعين”، مشيرا إلى أن هذه المنظومات “قادرة على اعتراض أي طائرة على بعد أكثر من 250 كيلومترا ويمكن أن تضرب عدة أهداف في الجو في وقت واحد”.

وأوضح أن تسليم هذه الأنظمة الحديثة لم يتم من قبل بسبب تحفظات إسرائيلية.

وأكد شويغو أن بلاده ستشوّش على اتصالات أي طائرة تحاول ضرب سوريا من فوق البحر المتوسط، وذلك بعد إسقاط مقاتلة روسية عن طريق الخطأ إثر غارة إسرائيلية.

وقال شويغيو إن “الملاحة عبر الأقمار الاصطناعية ورادارات الطائرات وأنظمة اتصالات الطائرات الحربية التي تهاجم أهدافا أرضية ستلغى في المناطق المحاذية لسوريا في البحر المتوسط”.

والأحد، أعلن الجيش الروسي أن معلومات “مضللة” من القوات الجوية الإسرائيلية تسببت بإسقاط الطائرة الروسية في سوريا، مندداً بـ”نزعة المغامرة” عند الطيارين الإسرائيليين.

وعرض الناطق العسكري الروسي، إيغور كوناشينكوف، نتائج التحقيق في سقوط الطائرة واسمها الكامل (اليوشن-20) التي كانت تقل 15 جندياً بصاروخ دفاع جوي للنظام السوري عن طريق الخطأ في 17 سبتمبر.

واتهمت موسكو الطيارين الإسرائيليين باستخدام الطائرة الروسية الأكبر حجماً كغطاء، ما دفع نظام الدفاع الجوي السوري إس-200 الذي يعود للحقبة السوفياتية إلى اعتراض الطائرة الروسية كهدف.

العرب

Print Friendly, PDF & Email