روحاني: التوترات مع أميركا في ذروتها ومؤتمر وارسو “فاشل”

روحاني: التوترات مع أميركا في ذروتها ومؤتمر وارسو “فاشل”

نقلت هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية عن الرئيس حسن روحاني قوله، اليوم الأربعاء، إن التوترات مع أميركا بلغت “ذروتها”، واصفاً مؤتمراً بشأن الشرق الأوسط نظمته الولايات المتحدة في العاصمة البولندية وارسو هذا الشهر بأنه “فاشل”.
وقال الرئيس الإيراني، في اجتماع حكومي: “الصراع بين إيران وأميركا في ذروته حاليا. وأميركا توظف كل قوتها ضدنا”.

ويأتي كلام روحاني في سياق تصعيد التصريحات بين واشنطن وطهران، إذ وصف الرئيس الإيراني، الإثنين، العقوبات الأميركية المفروضة على إيران بأنّها “حرب اقتصادية”، وشدد على أنّ “الحرب الاقتصادية أصعب من الحرب العسكرية”.

وصرح روحاني، في المقابل، بأن في إمكان بلاده الدخول في مفاوضات مع الولايات المتحدة في حال قامت واشنطن برفع العقوبات المفروضة على طهران، موضحا أن الولايات المتحدة تحاول عزل إيران دولياً، من خلال العقوبات، مؤكداً أن واشنطن لن تستطيع تحقيق هذا الهدف.

والسبت الماضي، كرر نائب الرئيس الأميركي مايك بنس، في تصريحات بمؤتمر ميونخ، ما قاله خلال مؤتمر وارسو، الذي تحدث فيه عن اتفاق المشاركين على “اعتبار إيران أكبر تهديد بالشرق الأوسط”، حين وصف بنس إيران بأنها “راعي الإرهاب الأكبر في العالم”.

وقال في هذا الصدد: “حان الوقت للشركاء الأوروبيين ليتوقفوا عن تقويض العقوبات الأميركية على إيران. حان الوقت لوقوف شركائنا الأوروبيين معنا، ومع الشعب الإيراني”.

وانسحبت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، العام الماضي، من الاتفاق النووي الإيراني مع القوى العالمية، وأعادت فرض العقوبات على إيران، مستهدفة قطاعها النفطي الحيوي.

العربي الجديد

Print Friendly, PDF & Email