عراقي يكرس حياته لإزالة الألغام الحدودية

عراقي يكرس حياته لإزالة الألغام الحدودية

يواصل العراقي هوشيار علي عمله بتفان منذ 33 عاما، من أجل إزالة الألغام المزروعة على الحدود العراقية الإيرانية، إبان حرب البلدين، خلال الفترة بين 1980 و1988.

وأزال هوشيار علي (56 عاما)، الذي يعمل متطوعا، مئات الآلاف من الألغام التي كانت مزروعة في مدينة حلبجة العراقية (شمال غرب).

وفي حديثه للأناضول، قال علي إنه أزال نحو 2700 لغم زرعها تنظيم الدولة الإسلامية في العديد من المناطق العراقية عام 2014.

وأشار إلى تدربه على إزالة الألغام في إيران عام 1980، قبل أن يقرر العودة إلى العراق، والمساهمة في الحفاظ على حياة الناس.

علي -الذي فقد قدميه (يتحرك بأقدام صناعية) جراء انفجار لغمين في حادثتين منفصلتين- وصف ما يقوم به بالعمل الإنساني.

المصدر : وكالة الأناضول

Print Friendly, PDF & Email