بعد غارات روسية.. انفجار مجهول المصدر يسقط عشرات الضحايا بشمال سوريا

بعد غارات روسية.. انفجار مجهول المصدر يسقط عشرات الضحايا بشمال سوريا

قال ناشطون إن عشرات القتلى والجرحى سقطوا صباح اليوم الأربعاء في انفجار وسط مدينة جسر الشغور بمحافظة إدلب الواقعة تحت سيطرة المعارضة شمال سوريا، وذلك بعد ساعات من ضربات جوية روسية عنيفة.

وقال عناصر في الدفاع المدني (الخوذ البيضاء) إن 17 قتيلا و35 جريحا سقطوا ومعظمهم من المدنيين، وتوقع مسعفون ارتفاع عدد الضحايا لوجود مفقودين تحت الأنقاض.

وانهار عدد من المباني، وتضررت سيارات عدة جراء الانفجار مجهول المصدر.

وتحدث سكان عن انفجار سيارة قرب سوق شعبي دون أن يُعرف ما إذا كانت مفخخة أم تقل مواد متفجرة، ولم يستبعد آخرون أن يكون الانفجار القوي ناتجاً عن صاروخ.

وشهدت قرى حول جسر الشغور هجمات من طائرات روسية في الليل، كما قال سكان إن صواريخ طويلة المدى أصابت المنطقة من مواقع لجيش النظام بمحافظة اللاذقية القريبة.

وكانت جسر الشغور ومحيطها هدفا لقصف عنيف من جانب سلاح الجو الروسي وجيش النظام الأسابيع الماضية، مما أدى إلى فرار معظم سكان المدينة إلى مناطق آمنة قرب الحدود التركية.

وتوصلت موسكو وأنقرة في 17 سبتمبر/أيلول إلى اتفاق نص على إقامة منطقة منزوعة السلاح في إدلب ومحيطها لحمايتها من هجوم وشيك للنظام، ويقول ناشطون إن روسيا والنظام ارتكبا عشرات الانتهاكات لاتفاق خفض التصعيد بإدلب.

المصدر : الجزيرة + وكالات

Print Friendly, PDF & Email