300 دبلوماسي ومسؤول أمني سابق يؤيدون مساءلة ترامب

300 دبلوماسي ومسؤول أمني سابق يؤيدون مساءلة ترامب

أيّد أكثر من 300 مسؤول سابق في وكالات الأمن والسياسة الخارجية الأميركية، بينهم مدير سابق للمركز الوطني لمكافحة الإرهاب ومساعد سابق لوزير الخارجية، اليوم الجمعة التحقيق لمساءلة الرئيس دونالد ترامب تمهيدا لعزله.

وقال المسؤولون السابقون في بيان لهم إن الموقعين خدموا في إدارات كلا الحزبين، وأضافوا أنهم لا يريدون الحكم مسبقا على الاستنتاجات التي قد يتوصل إليها الكونغرس في التحقيق.

وأضافوا أنه يبدو أن الرئيس ترامب استغل سلطة وموارد أعلى منصب في البلاد لاستدعاء تدخل أجنبي إضافي في العملية الديمقراطية.

وقال البيان إن من شأن هذا أن يشكل إساءة استخدام غير معقولة للسلطة، كما أنه يمثل محاولة لإخضاع مصالح أميركا الوطنية، ومصالح أقرب حلفائنا وشركائنا، لمصلحة الرئيس السياسية الشخصية.

وأعلنت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي بدء تحقيق رسمي لمساءلة ترامب هذا الأسبوع بعد أن تبيّن أنه طلب من رئيس أوكرانيا التحقيق مع جو بايدن نائب الرئيس السابق، وهو منافس محتمل في الانتخابات الرئاسية عام 2020.

المصدر : رويترز

Print Friendly, PDF & Email