انفجار في محطة نووية بفرنسا واستبعاد خطر التلوث

انفجار في محطة نووية بفرنسا واستبعاد خطر التلوث

16


أفاد مراسل الجزيرة بأن انفجارا حصل صباح اليوم الخميس في مفاعل نووي بمدينة فلامونفيل شمال غربي فرنسا أدى لسقوط جرحى، فيما استبعدت السلطات في المنطقة أن يكون هناك أي خطر نووي.

وقال مراسل الجزيرة محمد البقالي إن خمسة جرحى سقطوا في الانفجار الذي وقع خارج “المنطقة النووية” وفي موقع فيه أشغال لتوسيع المفاعل، وفق ما أفادت السلطات الفرنسية.

وقال مدير مكتب مسؤول الإدارة المحلية أوليفييه مارميون لوكالة الصحافة الفرنسية إن خمسة أشخاص أصيبوا بـ”تسمم طفيف” نووي من دون أن تسجل أي إصابات خطيرة، مشيرا إلى وقف أحد المفاعلين في المحطة النووية.

وأضاف البقالي أن السلطات الفرنسية تؤكد على أن الأمر لا يتعلق بحادث نووي، وأن لا خطر لأي تسرب نووي جراء الانفجار، لكن هذا النوع من الحوادث يثير الهلع بين الناس.

وأشار المراسل إلى أنه سبق أن حصل تسرب إشعاعي لمدة ست ساعات في هذا المفاعل عام 2012، قبل أن تسيطر السلطات المسؤولة على الوضع دون تسجيل أي حوادث، كما حدث تسرب غاز عام 2013 سيطرت عليه السلطات ولم يكن له أي تأثير.

وأكد المراسل أن هذا المفاعل عمره أربعون سنة وشرع في بنائه عام 1978 وبدأ عمله عام 1986، مضيفا أن الحادث سيلقي بظلاله على الحملة الانتخابية للرئاسة، خصوصا أن بعض المرشحين يطالبون بالتراجع عن استخدام المفاعلات النووية.

المصدر : الجزيرة + وكالات

Print Friendly, PDF & Email