rawabet center facebook rawabetcenter-twitter rawabetcenter-twitter

العراق يخطط لزيادة إنتاج حقل نفطي في الجنوب ورفع طاقة تصدير ميناء العمية


العراق – الأناضول: قالت وزارة النفط العراقية أمس الأول ان لديها خططا لرفع إنتاج النفط في حقل اللحيس، غربي محافظة البصرة أقصى جنوبي العراق، الذي تديره شركة مملوكة للدولة.
وقال كريم حطاب، وكيل وزارة النفط لشؤون الاستخراج، للصحافيين خلال زيارته الحقل، ان الوزارة لديها خطط لرفع الطاقة الإنتاجية لحقل اللحيس إلى اكثر من 120 الف برميل يوميا خلال الأشهر القليلة المقبلة بإضافة 20 الف برميل.
وأضاف ان الحقل يعد من الحقول الواعدة «التي يتم تطويرها بالجهد الوطني»، مشيرا إلى انه ينتج يوميا 35 مليون قدم مكعب قياسي من الغاز الذي يستخدم لتوليد الطاقة الكهربائية.
وكانت وزارة النفط أعلنت مطلع الشهر الجاري أن صادرات البلاد النفطية سجلت 3.262 مليون برميل يوميا، أيار/مايو المنصرم.
ويأتي هذا الرقم ارتفاعا من 3.252 مليون برميل يوميا في نيسان/أبريل الماضي، الذي كان قد سجل انخفاضا من 3.259 مليون برميل يوميا آذار/مارس الذي سبقه
والعراق ثاني أكبر مصدر للنفط في منظمة البلدان المصدرة للبترول «أوبك» التي اتفقت في نوفمبر/تشرين ثان الماضي على خفض إنتاجها الإجمالي بمقدار 1.2 مليون برميل يومياً، ابتداءً من يناير الماضي، لاستعادة التوازن بين العرض والطلب، ومن ثم تحسين أسعار النفط.
ويعتمد العراق على إيرادات بيع النفط لتمويل ما يصل إلى نحو 95 في المئة من نفقات الدولة.
من جهة ثانية أعلنت وزارة النفط العراقية وضّع خطة لرفع صادرات النفط من ميناء العمية في محافظة البصرة إلى أكثر من مليون برميل يوميا.
وجاء في بيان للوزارة ان «الطاقة الحالية المتاحة للميناء هي 250 الف برميل في اليوم، ونخطط لتوسيعها وزيادتها بعد الانتهاء من مشاريع التطوير، التي تشمل مد انابيب جديدة وإنشاء محطات ضخ.. وصولا إلى معدلات تصديرية تزيد على اكثر من مليون برميل خلال السنوات القليلة المقبلة». وقال نصير شلال، من «شركة الحفر العراقية»، ان شركته «تتولى مهمة تعميق مواقع مرور الناقلات النفطية الكبيرة التي تصل حمولاتها إلى مليون برميل، والتي تتضمن رفع الغوارق من الأعماق المائية وطرق مرور الناقلات النفطية بالإضافة إلى اعمال التعميق».
واوضح ان «شركة نفط الجنوب تتولى ايضا بالتوازي توسيع ارصفة ميناء العمية وخطوط الضخ والتحميل ضمن الميناء لتكون مراحل التطوير للميناء متوازية». وتضم محافظة البصرة 7 موانئ مطلة على الخليج العربي، 5 منها مخصصة للأغراض التجارية، واثنان هما مينائي العمية والبصرة مخصصان لتحميل نحو 80% من صادرات العراق النفطية.
ويوجد في البصرة، المنفذ البحري الوحيد للعراق على العالم، أكبر آبار العراق النفطية، وتنتج حقولها ما لا يقل عن 80% من نفط البلاد.

القدس العربي

Print Friendly