rawabet center facebook rawabetcenter-twitter rawabetcenter-twitter

الحوثيون يدعون لإحياء الذكرى الثالثة لسيطرتهم على “صنعاء” قرب منزل “صالح”

دعا قيادي بجماعة “أنصار الله” (الحوثي)، مساء السبت، إلى الاحتفال بالذكرى الثالثة لسيطرة جماعته على العاصمة صنعاء؛ بالاحتشاد في ميدان “السبعين”، قرب منزل حليفهم، الرئيس اليمني السابق، علي عبد الله صالح.

وقال محمد علي الحوثي، رئيس “اللجنة الثورية العليا”، إن “الاحتشاد سيكون صباح الـ21 أيلول/ سبتمبر(الجاري)، بساحة السبعين وسط صنعاء، لإحياء العيد الثالث للثورة”، في إشارة لذكرى سيطرتهم على العاصمة عام 2014.

وكان الحوثيون قد شكّلوا “اللجنة الثورية العليا عند إصدارهم ما يسمى بـ”الإعلان الدستوري” في فبراير/ شباط 2015، والتي قامت بمهام الدولة.

وأضاف القيادي الحوثي، في تغريدة له على موقع “تويتر”، أن “الفعالية ستكون لتجهيز أكبر القوافل لدعم الجبهات”، دون مزيد من التفاصيل.

ولأول مرة يدعو الحوثيون أنصارهم منفردين للاحتشاد في ميدان “السبعين”، القريب من منزل صالح، ومعسكرات القوات الموالية له.

وعادة ما يحتفل الحوثيون بمناسباتهم الخاصة بالقرب من “باب اليمن”، وسط العاصمة، وفي شارع المطار، القريب من معقل الجماعة في صنعاء.

و”باب اليمن” معلم تاريخي وسياحي عمره أكثر من ألف عام، حيث يعد المدخل الأساسي لمدينة صنعاءالقديمة من الجهة الجنوبية، والوحيد المتبقي بكامله من بين أربعة أبواب أخرى عرفت في السابق كمداخل للمدينة.

ومنذ 24 أغسطس/ آب الماضي، يعيش تحالف (الحوثي/صالح)، أزمة هي الأعمق منذ تحالفهم السياسي قبل أكثر من عام، وتشكيل “المجلس السياسي الأعلى” مناصفة بينهما، وحكومة مشتركة، لإدارة المناطق الخاضعة لسيطرتهم.

ويسيطر مسلحو الحوثي وقوات صالح، على صنعاء، منذ 21 سبتمبر 2014 وعدد من المحافظات اليمنية بقوة السلاح.

ويشهد اليمن منذ خريف عام 2014، حربا بين القوات الموالية للحكومة الشرعية المدعومة بالتحالف العربي من جهة، ومسلحي الحوثي، والقوات الموالية للرئيس السابق، من جهة أخرى.

خلّفت الحرب أوضاعا إنسانية وصحية صعبة، فضلا عن تدهور حاد في اقتصاد البلد الفقير.

القدس العربي وكالات

Print Friendly, PDF & Email