لفائدة أميركا.. هل خسرت أوبك والسعودية حصصهما بسوق النفط؟

لفائدة أميركا.. هل خسرت أوبك والسعودية حصصهما بسوق النفط؟

في وقت خفضت فيه منظمة أوبك -بقيادة السعودية- وحلفاؤها إنتاج النفط للمساعدة في دعم أسعار الخام بالأسواق، تشير التوقعات إلى ارتفاع الإنتاج الأميركي لأكثر من 13 مليون برميل يوميا العام المقبل.

وقالت منظمة أوبك الثلاثاء إنها خفضت إنتاج النفط بقوة بموجب اتفاق عالمي للإمدادات، على الرغم من أنها أشارت إلى عوامل معاكسة تشكل تحديا لمساعيها لمنع حدوث تخمة في المعروض هذا العام، بما في ذلك ضعف الطلب وارتفاع إنتاج المنافسين.

وفي تقريرها الشهري، قالت أوبك إن إنتاجها النفطي انخفض نحو ثمانمئة ألف برميل يوميا في يناير/كانون الثاني إلى 30.8 مليون برميل يوميا، ويزيد ذلك بقليل على الطلب الذي تتوقعه المنظمة على نفطها في 2019.

وكانت أوبك وحلفاؤها، بما في ذلك روسيا -القلقون من هبوط أسعار النفط وزيادة الإمدادات- اتفقوا في ديسمبر/كانون الأول الماضي على القيام بتخفيض الإنتاج.

وأظهر التقرير أن أكبر انخفاض في إنتاج أوبك الشهر الماضي جاء من السعودية، وبلغ 350 ألف برميل يوميا.

وقال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح لفايننشال تايمز إن المملكة تخطط لضخ نحو 9.8 ملايين برميل يوميا في مارس/آذار، وهو ما يقل عن المستوى المستهدف لإنتاجها بموجب الاتفاق بأكثر من خمسمئة ألف برميل يوميا.

وتتلقى التخفيضات الدعم من انخفاضات أخرى في إيران وليبيا وفنزويلا.

وفي روسيا -حليفة أوبك- قال وزير الطاقة الروسي ألكسندر نوفاك إن من المتوقع انخفاض إنتاج بلاده من النفط من تسعين إلى مئة ألف برميل يوميا في فبراير/شباط الحالي، مقارنة مع مستويات أكتوبر/تشرين الأول الماضي، بموجب اتفاق النفط العالمي.

وطبقا لبيانات وكالة الطاقة الدولية، فقد خفضت روسيا إنتاجها بنسبة لا تتعدى 18%من كمية 230 ألف برميل التي وعدت بها، بينما خفضت أذربيجان إنتاجها بنسبة لا تتعدى 15% من الكمية التي وعدت بخفضها.

تراجع الطلب
وفي تقريرها، قالت أوبك أيضا إن الطلب العالمي على نفطها في 2019 سيتراجع إلى 30.6 مليون برميل يوميا بانخفاض قدره 240 ألف برميل يوميا بالمقارنة مع تقريرها السابق، في الوقت الذي يزيد فيه منافسون مثل الولايات المتحدة الإنتاج، ويكبح تباطؤ الاقتصاد الطلب.

كما خفضت وكالة الطاقة الدولية اليوم الأربعاء توقعاتها لنمو الطلب العالمي على النفط الخام الذي تنتجه أوبك خلال عام 2019.

وقالت الوكالة في تقريرها الشهري إن توقعات الطلب على نفط المنظمة سيتراجع إلى 30.7 مليون برميل في 2019، مقارنة مع 31.6 مليون برميل في توقعات سابقة.

في المقابل، توقعت إدارة معلومات الطاقة الأميركية ارتفاع إنتاج الولايات المتحدة من النفط الخام 1.45 مليون برميل يوميا هذا العام، ثم 790 ألف برميل يوميا في العام المقبل، ليصل إجمالي الإنتاج إلى 13.2 مليون برميل يوميا.

وقالت الإدارة إن من المتوقع بلوغ الإنتاج الأميركي هذا العام مستوى قياسيا عند 12.4 مليون برميل يوميا.

وزاد إنتاج البلاد النفطي بدعم من التكنولوجيا التي أسهمت في استخراج الخام من التكوينات الصخرية.

المصدر : وكالات

Print Friendly, PDF & Email