rawabet center facebook rawabetcenter-twitter rawabetcenter-twitter

ترمب يوجه رسالة للكونغرس بشأن ضربة سوريا


وجه الرئيس الأميركي أمس السبت رسالة إلى رئيسي مجلسي النواب والشيوخ بشأن الضربة الأميركية في سوريا، التي استهدفت مطار الشعيرات العسكري، وحذر من أن خطوات مماثلة قد تكون ضرورية.

وكتب دونالد ترمب إلى رئيسي مجلسي النواب والشيوخ “لقد عملت من أجل المصالح الحيوية للأمن القومي والسياسة الخارجية للولايات المتحدة بموجب سلطتي الدستورية، من أجل إجراء عمليات دولية بصفتي قائدا عاما”.

وأضاف أن “الولايات المتحدة ستتخذ إجراءات إضافية إذا لزم الأمر وبالطريقة المناسبة، من أجل مواصلة الدفاع عن المصالح الوطنية الهامة”.

وتابع ترمب أن “الاستخبارات الأميركية أشارت إلى أن القوات العسكرية السورية العاملة في تلك القاعدة مسؤولة عن الهجوم الكيميائي ضد مدنيين سوريين في محافظة إدلب يوم 4 نيسان/أبريل” الجاري.

وأردف “لقد أمرتُ بهذا العمل بهدف خفض قدرة الجيش السوري على تنفيذ هجمات أخرى بأسلحة كيميائية، وردع النظام السوري عن استخدام أسلحة كيميائية أو تطويرها”، مشددا على أنه تصرّف من أجل “تحسين الاستقرار في المنطقة” ومنع الوضع الإنساني من التدهور أكثر.

ويهيمن الجمهوريون على مجلسي النواب والشيوخ، غير أن بعض المشرعين عبّروا عن أسفهم لعدم وجود تواصل من جانب البيت الأبيض قبل شن تلك الضربة.

وكان عدد من النواب شددوا على ضرورة أن يطلب ترمب الإذن من الكونغرس، أو الأخذ برأيه على الأقل قبل شنّ الضربة في سوريا. ورغم ذلك أعلنت غالبية أعضاء الكونغرس الجمهوريين والديمقراطيين دعمها لترمب في هذه الضربة.

ونفذت الولايات المتحدة صباح الجمعة هجوما بصواريخ عابرة من طراز توماهوك استهدف مطار الشعيرات التابع لنظام الأسد في ريف حمص، ردا على قصف النظام السوري بلدة خان شيخون بالأسلحة الكميائية وأسفر عن سقوط نحو مئة قتيل ومئات المصابين.

المصدر : الفرنسية

Print Friendly