الإمارات تسرع جهود إعادة إعمار المخا اليمنية

الإمارات تسرع جهود إعادة إعمار المخا اليمنية

35

المخا (اليمن) – سلّمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتية الأربعاء 17 منزلا لعائلات يمنية ضمن المرحلة الأولى من إعادة إعمار مدينة المخا الساحلية بمحافظة تعز، جنوب غرب البلاد، حسب وكالة الأنباء الإماراتية.

وقالت الوكالة إن عملية تسليم المنازل جاءت في احتفال بالمناسبة حضره عدد من أعضاء هيئة الهلال الأحمر، ووفد منها يزور عدن ومختلف المناطق المحرّرة من سيطرة الحوثيين وحشد من الأهالي بمدينة المخا.

ونقلت الوكالة عن مسؤول الهيئة الإماراتي في عدن، لم تذكر اسمه، عقب تسليمه مفاتيح المنازل للمستفيدين من أبناء المخا، تأكيده على “مواصلة الهيئة مساعدة المواطنين اليمنيين في المناطق المحرّرة”.

وشملت الأنشطة والأعمال الخيرية التي نفذها الهلال الأحمر الإماراتي إعادة ترميم وبناء المدارس والمستشفيات والمباني السكنية في مدينة المخا وحفر وتجهيز العشرات من الآبار لمياه الشرب في القرى والمناطق الفقيرة في باب المندب والمخا. وتضمنت المرحلة الأولى التي أعقبت التحرير إعمار عدد من المنازل، إضافة إلى إعادة تأهيل محطة المخا الكهربائية و شبكة المياه.

وبدأت الإمارات مبكّرا في تنفيذ مشاريع إنسانية بمختلف مناطق اليمن المتضررة من الحرب والظروف الاقتصادية، وقد بلغ عدد المستفيدين من المساعدات الإغاثية التي تقدمها هيئة الهلال الأحمر الإماراتي لليمنيين منذ شهر يناير 2015 وحتى سبتمبر 2016 نحو 2.6 مليون شخص.

ولم تقتصر المساندة الإماراتية لليمن على الإغاثة العينية المباشرة التي تقدم للمواطنين ضمن مشروع السلال والطرود الغذائية والذي بلغ عدد المستفيدين منه حتى أواخر العام 2016 حوالي 2.3 مليون شخص، بل امتدت لتشمل مجالات حيوية أخرى تضررت من الحرب وعلى رأسها قطاع التعليم، حيث أتم الهلال الأحمر الإماراتي خلال الفترة المذكورة ترميم وصيانة 178 مدرسة وتجهيزها بكافة المعدات اللازمة، إضافة إلى إعادة تأهيل الجامعات اليمنية وتجهيزها.

وطالت بصمات الهيئة المؤسسات الصحية وذلك من خلال القيام بترميم أكبر مستشفيين حكوميين في العاصمة المؤقتة عدن بعد تعرضهما لدمار كبير جراء الاجتياح الحوثي للمدينة، كما تكفّلت الهيئة بترميم وصيانة 13 مركزا صحيا وقدمت كذلك تجهيزات طبية.

العرب اللندنية

Print Friendly, PDF & Email