طهران: الأميركيون يرضخون لأوامرنا بالخليج

طهران: الأميركيون يرضخون لأوامرنا بالخليج

قال قائد القوة البحرية للحرس الثوري الإيراني الأدميرال علي فدوي إن الأميركيين يرضخون لأوامر الحرس في الخليج.

وقال في حوار مع وكالة فارس الإيرانية إن الأميركيين أنفسهم يقرون بأنهم غير قادرين على ارتكاب أي حماقة في الخليج.

وأضاف أنه لا حاجة في تلك الحال للرد على مزاعم وأباطيل من وصفهم بعملاء الولايات المتحدة الصغار في المنطقة.

وأشار فدوي إلى حادثة أسر أفراد من المارينز الأميركي على يد القوة البحرية للحرس الثوري عام 2016، بعد انتهاكهم المياه الإقليمية الإيرانية في الخليج.

وقال فدوي إن بلاده لم تخطط لأسر الأميركيين، لكنها تبادر لتوقيف أي سفينة تنتهك مياهها الإقليمية.

ومطلع الشهر الجاري قال قائد مقر خاتم الأنبياء المركزي في الحرس الثوري الإيراني اللواء غلام علي رشيد إن مياه الخليج وبحر عُمان تكتسي أهمية خاصة في السياسة الدفاعية لبلاده، وإن طهران ترصد المنطقة بدقة وهي مستعدة لأي حوادث غير منتظرة.

وأوضح رشيد حينها في اجتماع مع قادة القوات البحرية للجيش والحرس الثوري، أن سياسة إيران دفاعية ردعية، وفي الوقت نفسه تعمل على منع أي توتر أو مواجهات في المنطقة.

وأكد اللواء رشيد كذلك على أن القوات المسلحة الإيرانية ستدافع عن مصالحها في المنطقة بكل قوة، وسترد على أي استفزاز يستهدف أمن المنطقة واستقرارها، ودعا دولا -لم يسمها- إلى تجنب الخطأ في الحسابات واختبار قدرة إيران وصبرها في الدفاع عن مصالحها.

وتأتي التصريحات الإيرانية في ظل تصاعد التوتر بين إيران وجارتها السعودية على خلفية عدد من الملفات، من أبرزها الحرب اليمنية والملف النووي الإيراني ودور إيران في الأزمة السورية.

المصدر : الجزيرة

Print Friendly, PDF & Email