انضمت لـ 35 دولة.. تركيا تقاضي أميركا بسبب الرسوم

انضمت لـ 35 دولة.. تركيا تقاضي أميركا بسبب الرسوم

تقدمت تركيا رسميا بدعوى ضد الولايات المتحدة لدى منظمة التجارة العالمية بسبب فرض واشنطن رسوما جمركية إضافية على واردات الصلب والألومنيوم التركية، وقالت أنقرة في دعواها إن الرسوم الجمركية التي أقرتها واشنطن تخالف التزاماتها التجارية بموجب الاتفاقيات المنظمة للتجارة العالمية.

ودعت أنقرة واشنطن في الشكوى المقدمة إلى بدء مشاورات لحل مشكلة الرسوم الجمركية الإضافية على منتجات الصلب والألومنيوم، وقالت وزارة التجارة التركية إن أنقرة ستتحرك بشكل مشترك مع دول رفعت دعاوى ضد الولايات المتحدة لدى المنظمة في الموضوع نفسه، وهي الهند والصين وسويسرا والنرويج وكندا وروسيا والمكسيك والاتحاد الأوروبي.

وأوضحت وزارة التجارة التركية أنها ستواصل العمل على حماية حقوق المصدرين الأتراك عن طريق زيادة التعاون مع تلك الدول في المرحلة المقبلة، وشددت على أنها ستتخذ كافة التدابير الضرورية لدى منظمة التجارة العالمية لحماية حقوق المصدرين الأتراك.

تسوية النزاع
ووفقا لقواعد عمل آلية منظمة التجارة العالمية لتسوية النزاعات، فإنه أمام الولايات المتحدة عشرة أيام للاستجابة إلى طلب تركيا إجراء مشاورات، وفي حال لم تستجب الولايات المتحدة لطلب تركيا خلال تلك المدة أو لم يتوصل الجانبان لاتفاق حول الرسوم الجمركية الإضافية خلال ستين يوما، ستنتقل القضية إلى لجنة الخبراء المتخصصة في المنظمة.
وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب وقع في 10 أغسطس/آب الحالي قرارا بفرض رسوم إضافية على واردات الصلب التركية بنسبة 50% وعلى واردات الألومنيوم التركية بنسبة 20%، وذلك بذريعة حماية الإنتاج المحلي من السلعتين.

وقالت واشنطن إن الكمية الحالية لواردات الصلب والألومنيوم التركية تسهم بإضعاف الاقتصاد الأميركي والإضرار بالأمن القومي الأميركي، وقد ردت تركيا على هذه الرسوم بمضاعفة الرسوم الجمركية على العديد من المنتجات الأميركية المعروفة مثل الأرز والخمور والتبغ ومواد التجميل والسيارات.

سيل شكاوى
وفي الأشهر القليلة الماضية، تلقت منظمة التجارة العالمية سيلا من الشكاوى ضد أميركا بسبب رسوم الصلب والألومنيوم، ففي 12 يوليو/تموز الماضي رفعت سويسرا دعوى ضد أميركا وفي الثاني من الشهر نفسه فعلت روسيا الأمر نفسه.

وقبلها شكت النرويج أميركا في 12 يونيو/حزيران الماضي، والمكسيك في السابع من الشهر نفسه، والاتحاد الأوروبي (يضم 28 دولة) في السادس من يونيو/حزيران الماضي، كما قاضت الهند أميركا للسبب نفسه في 26 مايو/أيار الماضي، والصين في 10 أبريل/نيسان 2018.

وتأتي الشكوى التركية ضد أميركا في وقت بلغ التوتر في العلاقات بين البلدين ذروته في الفترة الأخيرة بسبب ملفات سياسية وعسكرية عديدة، من أبرزها محاكمة القضاء التركي للقس الأميركي أندرو برانسون بتهمة التورط في أعمال تجسس وإرهاب في تركيا.

المصدر : وكالات,مواقع إلكترونية

Print Friendly, PDF & Email