ترامب: سياسة النظام العدائية تقود إيران إلى الهاوية

ترامب: سياسة النظام العدائية تقود إيران إلى الهاوية

واشنطن – أعرب الرئيس الأميركي عن رفضه للسياسة العدائية لإيران تجاه الولايات المتحدة وحلفائها في المنطقة، مجددا تحذيراته بأن طهران ستواجه “قوة هائلة” إن حاولت تهديد مصالح واشنطن في الشرق الأوسط.

وقال ترامب إن إيران ستواجه “قوة هائلة” إن هي حاولت فعل أي شيء ضد مصالح الولايات المتحدة في الشرق الأوسط، مضيفا أنها أبدت عدائية شديدة تجاه واشنطن.

في المقابل، يبدو أن طهران خيرت التهدئة بعد التهديدات الأميركية الجدية حيال أي تحركات عدائية في المنطقة، وأبدى الرئيس الإيراني رغبته في تغليب الحوار لخفض منسوب التوتر بين البلدين.

وقال مراقبون إن طهران أيقنت مدى جدية التهديدات الأميركية وعلمت أن خيار التصعيد سيقود إلى حرب لن يستطيع النظام مقاومتها أو الصمود في وجهها.

وقال ترامب في حديث للصحافيين أثناء مغادرته البيت الأبيض لحضور فعالية في بنسلفانيا أنه لا يزال مستعدا لإجراء محادثات مع إيران “عندما يكونون مستعدين”، لكنه أوضح أنه ما من مناقشات تجري الآن.

وجاءت تصريحات ترامب رغم مناشدات وجهتها طهران بأن تعاملها الولايات المتحدة باحترام وليس بالتهديد بالحرب، وذلك إثر تصريحات أدلى بها الرئيس الأميركي أمس وأثارت القلق من احتمال نشوب صراع بين البلدين.

وأضاف ترامب للصحفيين “فيما يتعلق بإيران، سنرى ما سيحدث… لكنهم أبدوا عدائية شديدة.. إنهم بحق المحرض الأول على الإرهاب”.

وتابع قائلا “أعتقد أن إيران سترتكب خطأ فادحا جدا إن هي فعلت أي شيء.. وإن هي فعلت شيئا فستواجه قوة هائلة، لكن ليس لدينا ما يشير إلى أنها ستفعل”.

وحذر ترامب زعماء إيران من الاتصال لإجراء محادثات ما لم يكونوا مستعدين للتفاوض.

ولكن في علامة على اقتراب المواجهة بعد مرور عام على انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي المبرم عام 2015 مع إيران وإعادة فرض العقوبات عليها، أعلنت طهران عن زيادة معدل إنتاج اليورانيوم منخفض التخصيب لأربعة أمثاله.

في المقابل، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني إنه يحبذ المحادثات والدبلوماسية لكنه لا يقبلهما في ظل الظروف الراهنة. ونقلت الوكالة عن روحاني قوله “الوضع اليوم غير موات لإجراء محادثات وخيارنا هو المقاومة فحسب”.

العرب

Print Friendly, PDF & Email